إذاعة كل اليمنيين

البث المباشر

الفصائل الفلسطينية تشيد بمبادرة السيد عبدالملك الحوثي بشأن تبادل أسرى مع السعودية

ثمنت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين مبادرة السيد عبد الملك بدر الدين الحوثي في خطابه أمس بإطلاق أسرى سعوديين مقابل إطلاق المعتقلين الفلسطينيين في السعودية.

وقالت حركة الجهاد في بيان صادر عنها “نشكر السيد عبد الملك بدر الدين الحوثي على مبادرته التي تعبر عن عمق مسؤولية الشعب اليمني الشقيق تجاه القضية الفلسطينية “.. داعيا السعودية لإفراج عن جميع المعتقلين الفلسطينيين في السجون السعودية.

الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين أكدت بدورها أن مبادرة أنصار الله نبيلة وشجاعة وتأتي تأكيداً جديداً للموقف اليمنيّ الأصيل،

وأشارت إلى أنها تعبّر عن ترابط النضال القوميّ الذي لا تزال القضية الفلسطينية تمثّل مركزه، لافتةً إلى أن تلك المبادرة تأتي رغم ما يعانيه اليمن الشقيق من نتائج العدوان والتهديد لوحدة أراضيه.

من جهتها، لفتت حركة المجاهدين الفلسطينية إلى أن مبادرة حركة أنصار الله خطوة مقدّرة وتنمّ عن وعي ومسؤولية عالية. وأعربت عن إدانتها لاستمرار السعودية في اعتقال مجاهدين فلسطينيين بينما تخطو خطوات متسارعةً للتطبيع مع الاحتلال.

من جهتها اعربت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين عن تقديرها لمبادرة عبد الملك الحوثي زعيم حركة أنصار الله في اليمن، والقاضية بإطلاق سراح طيار وأربعة ضباط وجنود سعوديين، مقابل إطلاق السعودية للمعتقلين الفلسطينيين لديها الذين تصفهم بدعم “الإرهاب” عقابًا على دعمهم لفصائل من المقاومة الفلسطينية.

وأكدت الشعبية في بيان لها مساء الخميس، أن المبادرة “نبيلة وشجاعة، وتأتي تأكيدًا جديدًا على الموقف اليمني الأصيل، والمتواصل في دعم الشعب الفلسطيني ونضاله”.

وبيّنت أن المبادرة تعبر عن “ترابط النضال القومي الذي لاتزال القضية الفلسطينية تشكل مركزه، رغم ما يعانيه اليمن الشقيق من نتائج العدوان والتهديد لوحدة أراضيه”.

ووجهت الشعبية “التحية للشعب اليمني الشقيق”، مجددة “تضامنها معه في وجه العدوان، وأن الشعب الفلسطيني لن ينسى له مواقفه التي شكلت على الدوام خير سند له”.

من جانبه قال ناطق لجان المقاومة الشعبية الفلسطينية خالد الأزبط إن مبادرة السيد عبدالملك هي منسجمة مع مواقفه الداعمة لفلسطين .. مشيراً إلى أن توقيت المبادرة يعتبر صفعة لرهان أمريكا وإسرائيل على تجزئة المعركة في المنطقة.

وأوضح أن المنطقة أمام متغير إقليمي يلعب فيه اليمن دورا لصالح القضية الفلسطينية.. مبيناً أن النظام السعودي لا يمتلك قراره، واعتقال الفلسطينيين هو خدمة للولايات المتحدة وللتقارب مع العدو الإسرائيلي.

وكانت حركة حماس قد أعربت في وقت سابق، عن شكرها وتقديرها لمبادرة زعيم حركة أنصار الله السيد عبد الملك الحوثي بخصوص مبادلة الأسرى لديهم، بإطلاق سراح المعتقلين الفلسطينيين في السعودية، وقالت إنها تقدّر روح التآخي والتعاطف مع الشعب الفلسطينيّ. القياديّ في حماس محمود الزهار، أكد للميادين أن المبادرة أفرحت قلوب المقاومين الفلسطينيين، لكنّه استبعد استجابة السعودية لها.

وكان قائد الثورة السيد عبدالملك بدر الدين الحوثي أكد، أمس الخميس، استعداد صنعاء للإفراج عن عددٍ من الأسرى السعوديين مقابل الإفراج عن المختطفين من حركة حماس.

قد يعجبك ايضا