إذاعة كل اليمنيين

البث المباشر

ندوة بصنعاء تدين صفقة ترمب وتدعو إلى عدم التفريط بالمقدسات

 

أدان المشاركون في الندوة السياسية والثقافية التي نظمها اليوم بصنعاء ملتقى الوعي والتلاحم الشبابي، صفقة ترمب والقائمين عليها من الأنظمة العربية العميلة.

ودعا المشاركون في الندوة التي حضرها رئيس مجلس الشورى محمد العيدروس، الشعوب الإسلامية إلى رفض التبعية لأمريكا وإسرائيل وعدم التفريط في المقدسات الإسلامية وإعلان لمواجهة المشاريع التآمرية.

وأكد المشاركون من أكاديميين وسياسيين وإعلاميين أن الأوطان لا تباع ولا يتنازل عنها ولن يستطيع نظام الإستكبار العالمي أن يسلب الشعب الفلسطيني والشعوب الإسلامية أراضيهم ومقدساتهم وأن يمنعهم من الوقوف لكسر تلك الصفقة.

وناقشت الندوة ثلاث أوراق عمل تضمنت الأولى التي قدمتها نائب رئيس جامعة صنعاء الدكتورة نجيبة مطهر، نتائج صفقة القرن من وجهة نظر قائد الثورة السيد عبدالملك بدر الدين الحوثي.

فيما تناولت رئيسة الجبهة الثقافية لمواجهة العدوان الدكتورة ابتسام المتوكل في الورقة الثانية القدس ثقافيا، واستعرض ممثل الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين خالد خليفة في ورقة العمل الثالثة خارطة الطريق الفلسطينية لإفشال ورشة البحرين ومقاومة صفقة ترمب.

ودعت أوراق العمل إلى الامتناع عن حضور ورشة البحرين وحثت على إطلاق خارطة طريق فلسطينية لإفشال نتائجها والتصدي لتداعياتها ومواصلة مقاومة صفقة ترمب.

وفي الندوة أكدت كلمات رئيس لجنة الدفاع بمجلس الشورى يحيى المهدي وأمين عام ملتقى الوعي والتلاحم الشبابي كمال الشريف وأمين عام الجبهة الثقافية لمواجهة العدوان محمد العابد أهمية انعقاد هذه الندوة التي تأتي في إطار الجهود لإسقاط  صفقة ترمب الهادفة بيع الأقصى للصهاينة بالتأزر مع محور الخيانة التاريخي للأمة.

ودعت الكلمات شعوب الأمة الإسلامية إلى القيام بدورها في مواجهة الأعداء ومؤامراتهم والالتفاف حول محور المقاومة لمواجهة مشاريع الاستكبار العالمي .

تخلل الندوة كلمة متلفزة لحركة حق للحقوق البحرينية ألقاها عبد القوي خنجر وعرض عن القدس وقصائد عبرت عن أهمية القدس الشريف لدى الشعوب العربية والإسلامية ورفضهم لصفقة ترمب.

قد يعجبك ايضا